مركز ومكتبة د.م زهير يوسف العلمي للثقافة والعلوم

المكتبة هي الحاضنة التي تحتضن المثقفين، وطلاب العلم،ّ وهي عبارة عن مؤشّر ثقافي للدولة، فكلّما كانت العناية بالمكتبات أكبر، كلّما كان وضع الشعب أفضل. وتنبع أهمية المكتبة من أهمية القراءة ومن أهمية اكتساب الثقافة، فكلّما كان اهتمام الفرد والمجتمع والدولة بالثقافة والمعرفة أكبر، كلّما كان للقراءة دورٌ أكبر، وكانت المكتبات أكثر ارتياداً من الأماكن الأخرى الموجودة في الدولة

المكتبة
×